حافظ على دافعيتك أثناء التعلم

المحافظة على الدافعية والرغبة أثناء تعلم الإنجليزية أو تعلم أي شيء آخر بشكل عام قد يعتبر مهمة صعبة. وليس هذا بغريب فقد أشار الدكتور هوق Hugh Kearns في مقال له في مجلة نيتشر Nature بأن “أبحاث علم النفس تظهر أن الإنجاز يؤدي إلى مزيد من الدافعية، و ازدياد الدافعية يؤدي إلى المزيد من الإنجاز، وهكذا. عليك أن تبدأ بالعمل قبل أن تشعر بأنك مستعد له، وبمجرد البداية بالجزء المطلوب ستأتيك الدافعية وبهذا ستحقق المزيد من الإنجاز”. هذا اقترح ذكي بالفعل لمن يمنّي نفسه بانتظار اللحظة المثالية للتعلم (والتي لن تأتي على الأغلب بمجرد الانتظار).

الخلطة التحفيزية السحرية لتعلم الإنجليزية

الجميع يبحث عن طرق ذكية وإبداعية للتحفيز الإيجابي نحو تعلم اللغة الإنجليزية. فكلنا نريد أن نتعلم الإنجليزية بنجاح وأن نستمر في ممارستها على المدى القصير والبعيد دون انقطاع. لكن ماهي الطريقة الصحيحة لفعل ذلك؟ دعونا نستكشف ذلك معاً

أصنع هدفاً محفزاً لتتعلم اللغة الإنجليزية

هل ينتابك ذات الشعور الغريب الذي أشعر به عندما يتحدث إليك شخص يدعي بأنه يتعلم اللغة الإنجليزية لشهور طويلة وهو في بلد يتحدث اللغة الإنجليزية ثم هو لم يتقدم بشيء يُذكر طول هذه الفترة؟ في البداية كنت أتعجب من الأمر ولكنني وبعد التفحص الدقيق أصبحت أعرف مكامن الخلل والذي أرجو أن لاتقع فيه مثلما يقع فيه هذا الشخص وغيره. دعونا نضع النقاط على الحروف! (المزيد…)

ما لايخبرك عنه الكثير: سيكولوجيتك في تعلم الإنجليزية!

كلما قرأت وتعمقت في بحر تعلّم اللغة الثانية، كلما علمت أنها بحر زاخر بالتجارب والتنوع والطرق المختلفة. إن تعلم اللغة الإنجليزية على سبيل المثال لم يكن يوماً سكة حديدية واحدة ذات طريق واحد يركبه الجميع ليصلوا من محطة رقم واحد إلى محطة رقم اثنين. ولو كان كذلك (المزيد…)

هل أنت “منخرط” في تعلم اللغة الإنجليزية؟

عندما نتحدث عن الدافعية نحو تعلم اللغة الإنجليزية فنحن نتحدث عادة عن سبب اختيارنا لتعلم هذه اللغة. هذه الأسباب على اختلاف أشكالها تطرقت لها بشكل موسّع في كتابي “حفز نفسك بفاعلية في تعلم اللغة الإنجليزية“. ولكن السؤال الذي من المهم أن نطرحه هو.. ما الذي سيحقق النجاح والثبات في دافعيتنا نحو التعلم؟ دعونا نعرف ذلك سوياً (المزيد…)